الرئيسية / أثر تنمية المواقع الأثرية في محافظة حمص في زيادة الحركة السياحية (دراسة ميدانية قلعة الحصن)

أثر تنمية المواقع الأثرية في محافظة حمص في زيادة الحركة السياحية (دراسة ميدانية قلعة الحصن)

اسم الباحث: علا احمد بلال

المشرف:

الأستاذ الدكتور حسن مشرقي

العنوان:

 أثر تنمية المواقع الأثرية في محافظة حمص في زيادة الحركة السياحية

(دراسة ميدانية قلعة الحصن)

العنوان باللغة الانكليزية:

 أثر تنمية المواقع الأثرية في محافظة حمص في زيادة الحركة السياحية

(دراسة ميدانية قلعة الحصن)

العام:2020

القسم:

قسم السياحة

الملخص:

هدفت هذه الدراسة إلى التعريف بالتراث والتنمية السياحية وجوانبها كافة، والتعريف بأبرز المواقع السياحية في محافظة حمص، إضافة إلى التعرف على الأهمية السياحية لقلعة الحصن باعتبارها عامل جذب سياحي مهم مدرج على لائحة التراث العالمي، ومعرفة العلاقة بين التنمية السياحية لقلعة الحصن و زيادة الحركة السياحية الوافدة إليها.

تم الاعتماد على المنهج الوصفي، وبهدف تحليل البيانات واختبار الفرضيات تم استخدام أسلوب التحليل الإحصائي، وذلك بتوزيع استبيان على عينة عشوائية من السياح الوافدين إلى قلعة الحصن، وتحليل الاستبيان إحصائياً باستخدام برنامج SPSS20  باستخدام النسب والتكرارات والمتوسطات والانحرافات المعيارية ومعاملات الارتباط واختبار التباين الأحادي من أجل إثبات أو نفي فرضيات البحث، وقد بلغ حجم العينة المدروسة والقابلة للتحليل 150 من السياح.

توصلت الدراسة إلى وجود تأثير للتنمية السياحية للقلعة في زيادة الحركة السياحية الوافدة إليها، فقد وجد اتجاه لدى عينة البحث أن خدمات الإيواء، والنقل، والأطعمة والمشروبات، والبنية التحتية إضافة إلى الخدمات التكميلية تؤثر في زيادة الحركة السياحية إلى القلعة، كما توصلت الدراسة من خلال الزيارة الميدانية إلى افتقار موقع قلعة الحصن إلى العديد من الخدمات التي تؤثر في جذب السياح إليها، الأمر الذي يتطلب تكثيف الجهود لتأمين أفضل الخدمات للسياح وتشجيعهم على القيام بالنشاط السياحي، مما يساعد في تنشيط الحركة السياحية، ومن ثم مضاعفة أعداد السياح الوافدين إلى القلعة.

الكلمات المفتاحية:

التراث الثقافي، التنمية السياحية ، قلعة الحصن، الحركة السياحية.

تحميل البحث