الرئيسية / تحري العلاقة بين الإصابة بالداء السكري ومرض التلاسيميا

تحري العلاقة بين الإصابة بالداء السكري ومرض التلاسيميا

اسم الباحث :رنا هيثم الرحال

المشرف : الدكتورة: سلاف الوسوف

العنوان :تحري العلاقة بين الإصابة بالداء السكري ومرض التلاسيميا

العنوان باللغة الإنكليزية :Investigation of the Relationship between Diabetes Mellitus and Thalassemia

العام :2019

القسم :الكيمياء الحيويّة والأحياء الدقيقة

الملخص :

يعد الداء السكري من أهم مضاعفات فرط حمل الحديد الناجم عن نقل الدم المنتظم عند مرضى التلاسيميا بيتا الكبرى، تهدف هذه الدراسة إلى تقييم استقلاب الغلوكوز، مقاومة الأنسولين، وظيفة خلايا بيتا في البنكرياس، وظائف الكبد لدى مرضى التلاسيميا بيتا الكبرى وعلاقتهما مع فيريتين المصل.

تم قياس مستويات الغلوكوز الصيامي والأنسولين الصيامي والأنزيمات الكبدية (ALT، (AST والفيرتين لدى 90 عينة دم لمرضى التلاسيميا بيتا الكبرى، جُمعت من مركز التلاسيميا في حماه و20 عينة دم من الأصحاء. إضافة لذلك، تم حساب مشعر مقاومة الخلايا للأنسولين ومشعر إنتاج خلايا بيتا للأنسولين.

أظهرت النتائج وجود 5 حالات إصابة بالداء السكري نمط ثاني و12 حالة إصابة بما قبل الداء السكري، كما تبين وجود ارتفاع معنوي (P < 0.05) في مستويات كل من الغلوكوز الصيامي، الأنسولين الصيامي، ALT، AST، الفيريتين، مشعر مقاومة الخلايا للأنسولين، مشعر إنتاج خلايا بيتا للأنسولين لدى مرضى التلاسيميا بيتا الكبرى مقارنة مع الأصحاء.

تم استخدام البرامج الإحصائية لتقييم العلاقة بين المتغيرات السابقة المدروسة لدى هؤلاء المرضى، فتبين (i) وجود علاقات معنوية (P < 0.05) بين مستويات الغلوكوز الصيامي وكل من (العمر، الأنسولين،ALT ، AST، الفيريتين، مشعر مقاومة الخلايا للأنسولين)، (ii) كذلك وجود علاقات معنوية (P<0.05) بين مستويات الأنسولين الصيامي وكل من (العمر،ALT ، AST، الفيريتين، مشعر مقاومة الخلايا للأنسولين، مشعر إنتاج خلايا بيتا للأنسولين). كما تم دراسة علاقة الارتباط بين كل من مشعر مقاومة الخلايا للأنسولين ومشعر إنتاجية خلايا بيتا للأنسولين مع العمر والفيريتين. على ضوء مما سبق، تم التوصل للنتائج التالية:

  • يعد مرضى التلاسيميا بيتا الكبرى معرضين للإصابة بالداء السكري ويزداد معدل الإصابة مع تقدم عمر الإصابة بالتلاسيميا.
  • الآليات الثلاث المقترحة لحدوث الداء السكري عند مرضى التلاسيميا والتي تم إثباتها، هي:
  • نقص حساسية الأنسجة للأنسولين مع التقدم في العمر نتيجة تراكم الحديد المزمن في الجسم.
  • حصول أذية كبدية لدى مرضى التلاسيميا بيتا الكبرى أدت إلى اختلال في العمليات الاستقلابية للغلوكوز في الكبد.
  • انخفاض في إنتاجية خلايا بيتا للأنسولين عند عمر معين بعد فترة طويلة من محاولة مواكبة الطلب على الأنسولين

الكلمات المفتاحية :التلاسيميا، الداء السكري، ما قبل الداء السكري، التلاسيميا بيتا الكبرى، فرط حمل الحديد، مشعر مقاومة الأنسولين، مشعر إنتاج الأنسولين

تحميل البحث