الرئيسية / / دراسة الترسيب الكهركيميائي لمعدن الكوبالت بوجود بعض المواد المحسنة /

/ دراسة الترسيب الكهركيميائي لمعدن الكوبالت بوجود بعض المواد المحسنة /

اسم الباحث:سلمان حيدر عبدو

اسم المشرف:   الأستاذ الدكتور ديب باكير-الدكتورة مها الحسن

العنوان:/ دراسة الترسيب الكهركيميائي  لمعدن الكوبالت بوجود بعض المواد المحسنة /

العنوان باللغة الانكليزية:    Materials A study of Electrochemical Deposition of Cobalt Metal with Some  Improved  Materials

القسم:الكيمياء

العام:2022

الملخص:قمنا في هذا البحث بدراسة الترسيب الكهركيميائي للكوبالت على ركازات من النحاس. هدفنا من البحث إيجاد مواد صديقة للبيئة  تحل  محل المواد الضارة  و المستعملة حالياً , والتي يمكن تطبيقها  كمواد مغناطيسية , محفزة و كهربائية  وتشكل طبقة  للحماية من التآكل , وذلك من خلال إضافة مواد محسنة منخفضة التكلفة  وغير سامة إلى خلية الطلاء .

 

  • درسنا في المرحلة الأولى تأثير تغيير الشروط التجريبية في مواصفات الطلاء الغلفاني  للكوبالت (Co2+)  من ملح  كبريتات الكوبالت  بدون استخدام أية إضافات , بهدف تحديد الشروط المثالية  للحصول على أفضل طبقة طلاء للمعدن بدون إضافات ,  ووجدنا أن الشروط القياسية  للطلاء الغلفاني بالكوبالت على ركازة من النحاس هي : الحصول على طلاء رمادي , وطبقة طلاء ثابتة غير لامعة , التصاقها وتغطيتها جيدة جداً باستخدام محلول كبريتات الكوبالت CoSO4.7H2O بتركيز (1 mol.L-1) , كثافة التيار (5.5 mA/cm2) , و درجة حرارة 25° c  .

 

  • درسنا في المرحلة الثانية تأثير الإضافات العضوية مثل الباراسيتامول على مواصفات طبقة الطلاء , حيث لاحظنا عن طريق منحنيات ال pH  و الناقلية الكهربائية  والبولاروغرافية  تشكل معقد بين الكوبالت  و الباراسيتامول  بنسبة ارتباط [1:1] , وأثبتنا من خلال مطيافية ال UV الفرق الحاصل بين طيف الباراسيتامول  و طيف الكوبالت مع الباراسيتامول , حيث أدت إضافة الباراسيتامول إلى تحسن كبير من حيث النعومة  في مواصفات طبقة الطلاء.

 

  • قمنا في المرحلة الثالثة بدراسة تأثير إضافة الأمونيا على الكوبالت , حيث أثبتنا عن طريق منحنيات الpH و الناقلية الكهربائية ومن خلال انزياح كمون إرجاع الكوبالت مع الأمونيا (NH4OH) مقارنة مع كمون إرجاع أيون الكوبالت (Co2+) تشكل معقد كبريتات الكوبالت النشادري بنسبة ارتباط [1:6], كما أدى استخدام الأمونيا إلى الحصول على طبقة طلاء بمواصفات ممتازة من حيث النعومة , الالتصاق , التغطية .

 

  • أما بالنسبة للمرحلة الرابعة درسنا تأثير إضافة الثيويوريا على الكوبالت , حيث لاحظنا عن طريق منحنيات الpH  والناقلية الكهربائية  و البولاروغرافية تشكل معقد بين الكوبالت  و الثيويوريا  بنسبة [1:3] , وأدت إضافة الثيويوريا إلى الحصول على طبقة طلاء ثابتة , متجانسة , التصاقها وتغطيتها جيدة جداً.
  • الكلمات المفتاحية :

    الترسيب الكهركيميائي , آنود , كاثود, الكوبالت , المعقد , مواد محسنة .

تحميل البحث: