الرئيسية / دراسة امكانية استخدام المواد الناتجة عن تدوير المنشآت البيتونية المهدمة في إنتاج البيتون الخفيف

دراسة امكانية استخدام المواد الناتجة عن تدوير المنشآت البيتونية المهدمة في إنتاج البيتون الخفيف

اسم الباحث:

المهندس: خالد الياسين

المشرف:الدكتور المهندس مروان خوري -الدكتور المهندس عبد القادر الجندي

العنوان:

دراسة امكانية استخدام المواد الناتجة عن تدوير المنشآت البيتونية المهدمة

في إنتاج البيتون الخفيف

العنوان باللغة الانكليزية:

Studying the Possibility of Using Materials from Demolished Concrete Structures in the Production of Lightweight Concrete

العام:2020

القسم:هندسة المواصلات والنقل

الملخص:

أثار التوسع العمراني المتسارع في معظم الدول، والحاجة إلى أبنية حديثة بمتطلبات جديدة تتوافق مع النمو السكاني، مشكلة كبيرة تتعلق بتأمين المواد الأولية اللازمة لإنتاج بيتون هذه الأبنية، وخصوصاً الحصويات التي تشكل الحجم الأكبر من هذه المواد، كما أن خروج عدد كبير من المباني من الخدمة في الآونة الأخيرة طرح مشكلة حقيقية وهذا ما تطلب هدمها وإزالتها لتشكل أنقاضاً من الصعب إدارتها وتخزينها نظراً لأحجامها الكبيرة.

استخدمت هذه الأنقاض في سوريا استخداماً محدوداً، واقتصر استخدامها على الردم الطرقي والمساهمة في طبقات الأساس الحصوية للطرق والساحات. إلا أن الاستثمار الجائر للمقالع، وضرورة التخلص من هذه الأنقاض أفسح المجال للبحث في إمكانية استخدامها كبديل نسبي في البيتون.

البيتون الخفيف يمكن تعريفه بأنه نوع من البيتون الذي يحوي عامل توسيع يزيد من حجم الخليط مما يؤدي الى تخفيف الوزن الميت، وله ثلاثة أنواع:

1-البيتون الخفيف ذو الركام خفيف الوزن.

2-البيتون الخفيف الخالي من المواد الناعمة.

3-البيتون الخفيف الرغوي.

تكمن الغاية الأساسية من البحث في استبدال البحص الطبيعي المستخدم في إنتاج البيتون الخفيف ببحص ناتج عن تدوير المنشآت البيتونية المهدمة. وقد تم في هذا البحث تخصيص الدراسة لإنتاج البيتون الخفيف الخالي من المواد الناعمة الذي يتكون من البحص والعجينة الاسمنتية

لذلك قمنا بداية بدراسة خواص البحص الطبيعي والبحص المعاد تدويره. حيث تبين أن الوزن الحجمي للبحص المعاد تدويره أقل، أما اهتراؤه وامتصاصه للماء أكبر من البحص الطبيعي. ثم قمنا بتشكيل خمس خلطات من البيتون الخفيف الخالي من المواد الناعمة من البحص الطبيعي بتدرجات حبية مختلفة حيث كانت أفضل نتيجة للكثافة = 1771 كغ/م3 والمقاومة على الضغط = 10.9MPa عند استخدام W/C=0.45 وتدرج حبي 12.5-19مم ونسبة c/a=1/6. ثم قمنا بتشكيل ثلاث خلطات من البيتون الخفيف الخالي من المواد الناعمة من البحص المعاد تدويره وبتدرجات حبية مختلفة حيث كانت أفضل نتيجة للكثافة= 1686 كغ/م3 والمقاومة على الضغط= 9.5 MPa عند استخدام W/C=0.47 وتدرج حبي 12.5-19مم ونسبة c/a=1/6.

وبالتالي كانت كثافة البيتون الخفيف الخالي من المواد الناعمة من البحص الناتج عن تدوير المنشآت البيتونية المهدمة أقل من البيتون الخفيف الناتج من البحص الطبعي، حيث كانت الكثافة أقل بنسبة 5%، والمقاومة على الضغط قريبة بين نوعي البيتون الخفيف الخالي من المواد الناعمة.

الكلمات المفتاحية:

تحميل البحث: