الرئيسية / الحركة التجارية في المدينة المنورة في صدر الإسلام

الحركة التجارية في المدينة المنورة في صدر الإسلام

اسم الباحث: نور محسن العبد

المشرف : د.شيرين سليم حمودي

العنوان : الحركة التجارية في المدينة المنورة في صدر الإسلام

العنوان باللغة الانكليزية : Commercial Movement in Al-Medina Al-Munawwara In Early Islam

العام : 2019

القسم: التاريخ

الملخص :

المدينة المنورة عبق التاريخ والحضارة والأصالة ،أعرق أماكن الأرض وأطهرها بعد مكة المكرمة كان اسمها قبل الإسلام يثرب حتى نزلها الرسول (r)مهاجراً إليها بعد البعثة بثلاث عشرة سنة(1هـ/622م)، فسميت المدينة المنورة وقيل نهى الرسول (r)عن تسميتها بيثرب لأن الثرب هو الفساد، كما ورد في الحديث النبوي الشريف: “كانوا يُسَمُّونَ الَمَدينَةَ يَثْرِبَ، فسَمَّاها رسولُ اللهِ طَيْبَةَ”.

وسماها بأسماء كثيرة وصلت إلى أربعة وتسعين اسماً، وكل اسم منها يحمل صفة تميزت بها عن غيرها، وأضافت لها صفات عظيمة أعطتها قيمة مرموقة على مر التاريخ أظهرت عظمتها وفضائلها ومآثرها، وكثرة الأسماء ما هو إلا دليل على شرف المسمى وعظمة هذه المدينة لأنّها موضوعة لمفاهيم عميقة ومبنية على ما ورد حول المدينة من الآيات والأحاديث.

وقد حبت الطبيعة المدينة المقدسة بمزايا لم تعرفها مكة المكرمة من طيب الهواء وجودة التربة ووفرة المياه، كما تميزت بالحصانة الطبيعية حيث أحيطت هذه الواحة بمحميات تضاريسية طبيعية تمثل في مجموعهن الجبال والهضاب والحرار والأودية، كل ذلك وفر لأهلها الأمن الغذائي والدفاعي مما مكنها من تحمل أعباء الدور الجديد الذي أنيط بها فكانت أول عاصمة للدولة العربية الإسلامية ، ومنها انطلقت الجيوش الإسلامية لتحمل معاني الإسلام إلى كافة أنحاء العالم.

تحميل البحث